رسالة رئيس مجلس الإدارة

عيسى أبو عيسى

بالأصالة عن نفسي، وبالنيابة عن كافة العاملين في شركة السلام العالمية للاستثمار المحدودة، يسرني أن أرحب بكم في موقعنا الإلكتروني، والذي صمم ليكون مصدرًا للمعلومات ومساحة تفاعلية لكافة الأطراف المعنية، ولشركائنا ولمستثمرينا ولعملائنا ولكل مهتم بمعرفة المزيد عن شركتنا.

CEO Issa Abu Issa

بصفتي رئيسًا لشركة عامة ناجحة، وشركة تمكنت من التحول وتطورت لتصبح مجموعة من الشركات المزدهرة، يشرفني أن أعرفكم بأكثر ركائز الشركة أهمية؛ ألا وهم موظفوها؛ إذ يُشكل كل فرد من أفراد الشركة جزءًا أساسيًا من فريق ديدنه التفاني في العمل.

ويُسهم كل موظف إسهامات قبمه تهدف إلى دعم أداء شركة السلام ونجاحها ككل. ويتمتع موظفونا أيضًا بأعلى مستوى من الخبرات ويطبقون أفضل المهارات، ويقدمون أفضل الحلول والخدمات على كافة المستويات وفي كافة أنشطة أعمالنا، وذلك بدعم من موارد رفيعة الطراز وتقنيات متقدمة.

وتحرص الشركة على المزج بين الأصالة والمعاصرة في عملها، حيث تنصب جهودنا على زيادة القيمة التي تعود على المساهمين، وذلك من خلال تبني استراتيجية تطلعية تركز على تحقيق نمو مستدام ومربح. وبشكل عام، يسعى موظفونا وشركاتنا إلى التميز الدائم في جميع جوانب عملنا، لا سيما أننا نتعامل مع عملنا دائمًا بإحساس عميق بالهدف وضمن إطار أخلاقي قوي.

وإلى جانب ذلك، فإننا نأخذ المواطنة المؤسسية على محمل الجد؛ فمن خلال المبادرات التي ننفذها، فإننا ملتزمون التزامًا عميقًا بخدمة المجتمعات التي نعمل فيها.

آمل أن يوفر لكم موقعنا الإلكتروني كافة المعلومات التي ترغبون بمعرفتها حول شركة السلام، وأن يسلط الضوء على منهجيتنا الفريدة والمبتكرة لتنفيذ الأعمال في عالم اليوم.

رسالة الرئيس التنفيذي

عبدالسلام أبو عيسى


بصفتي الرئيس التنفيذي لشركة السلام العالمية للاستثمار المحدودة، يسرني الترحيب بكم في الموقع الإلكتروني للشركة، والتي بُنيت على إرث الشركة التي أسسها جدي الراحل عبدالسلام محمد أبو عيسى، عليه رحمة الله.

Abdulsalam

 

بدأت مسيرتنا كشركة تجارية تعمل في الأساس في قطاع البيع بالتجزئة والتوزيع، وبفضل رؤيته الريادية والتزامه الراسخ، نمت الشركة لتصبح كيانًا متنوعًا وناجحًا، وذلك بفضل اجتهاد وبصيرة جدي - ووالدي وعمي - الذين شاركوه في تأسيس شركة السلام العالمية، إلى جانب الحكمة التي يتمتع بها مجلس الإدارة لدينا. والأهم من ذلك إسهامات موظفينا على مدار السنين..

وخلال عملي السابق نائبًا لمدير العمليات التشغيلية، فقد عملت عن كثب مع مسؤولين من كافة المستويات الإدارية بغية فهم الإمكانات التي تتمتع بها الشركة والفرص المتاحة أمامها، إلى جانب تحديد عوامل الخطر ومعالجتها. وينصب تركيزي، بصفتي الرئيس التنفيذي، وتركيز المسؤولين التنفيذيين وكبار المسؤولين، على استغلال هذه الرؤى للمضي قدمًا، وذلك من خلال وضع خريطة طريق لشركة السلام واتباع هذه الخريطة التي تتمتع بالمرونة والابتكار والقدرة على إيجاد قيمة مستدامة للمساهمين.

وبنهاية المطاف، بات اسم الشركة مرادفًا للأداء المتميز والجودة، حيث نفخر بمسيرة نمو حافلة وقوية، دشنها نجاح جدي عندما كانت الشركة مشروعًا رياديًا، مرورًا بالقفزة الهائلة التي حققها الجيل الثاني، الذي قاد جهود التوسع في شركة السلام، حيث توسعت أنشطة الشركة لتغطي مجالات خارج نطاق أعمالها الأساسي. وشمل هذا الأمر كذلك اتخاذ القرار بإدراج الشركة في سوق الأسهم، والتحول من تجارة التجزئة إلى قطاعات الكهرباء والطاقة، والمقاولات والتجارة، والعقارات، والتكنولوجيا والأنشطة الاستثمارية.

وترمي خطتنا الطموحة خلال السنوات القادمة إلى إضافة مزيد من اللبنات إلى هذا الأساس القوي. ويعد التميز التشغيلي وإدارة مشاريع التوسع، والاستغلال الأمثل للأصول التي تقوم عليها مبادراتنا الاستراتيجية للاستفادة من الفرص المتاحة، ولتنفيذ استثمارات تتميز بقوتها واستدامتها وطول مدتها، من شأنها إيلاء الأولوية للعائد على استثمار المساهمين.

ينتظر شركة السلام مستقبل قوي ومثير، مدفوعٌ بروح التفوق لدينا. وسوف نستمر في المحافظة على سمعتنا المميزة، وكذلك على التزامنا بتطوير وتعزيز العلاقات مع عملائنا والموردين والمؤسسات المالية والسلطات الحكومية والهيئات التنظيمية، والمجتمعات التي نعمل فيها، وبالتأكيد، مع موظفينا البالغ عددهم 4000 موظف، والذين هم القلب النابض لشركتنا.

وبصفتي رئيسًا تنفيذيًا من الجيل الثالث لمجموعة شركاتنا، فإنني فخور للغاية بمدى التطور الذي شهدته شركتنا، والذي يشكل مصدر إلهام لي. ومما لا شك فيه أن مسيرة الشركة كانت رحلة ملؤها الإبداع، والسرعة، والمرونة والالتزام؛ ومن خلال وفائنا بقيمنا ورسالتنا ورؤيتنا، فإننا نتطلع إلى تحقيق مزيد من التقدم، الذي سيمكن الشركة من تجاوز عتبة المائة عام في السوق، بمشيئة الله

Mission and Vission

الرؤية والرسالة

الرؤية

الاستفادة القصوى من إمكاناتنا ومواصلة مسيرة التقدم من خلال إيجاد القيمة وتنمية شركاتنا من خلال التميّز.

الرسالة

تعزيز النمو المستدام ومواصلة تحقيق الأرباح من خلال الاستثمار الفعال لموارد رأس المال، ووضع وتنفيذ استراتيجيات مؤسسية تعطي الأولوية لتحقيق قيمة للمساهمين والمحافظة عليها، فضلاً عن تنفيذ أنشطة الأعمال بطريقة أخلاقية وصادقة تلبي حاجات العملاء بل تتجاوزها. كما تسعى الشركة إلى أن تكون الشريك الإقليمي المُفضل لعملائها وأن تواصل التزامها بتطوير مهارات موظفيها وخدمة المجتمعات التي تعمل فيها.

COMPANY PROFILE

نبذة عن الشركة

تأسست شركة السلام العالمية للاستثمار المحدودة في خمسينيات القرن الماضي على يد عبدالسلام محمد أبو عيسى، وتطورت من مجرد شركة عائلية صغيرة تعمل في مجال التصوير الفوتوغرافي لتصبح شركة إقليمية رائدة. يقود الشركة شغفٌ بالتميز، وهي تبني على أساس قوي قام على رؤية مميزة. ونحن نعمل على مواصلة تطوير الشركة بفعالية، نيابة عن المستثمرين والموظفين ومجتمعنا.

تتيح مجموعة الخبرات المميزة، التي تتمتع بها شركة السلام في مختلف الشركات التابعة لها، توفير حلول مهمة في مختلف القطاعات والاقتصادات التي نعمل فيها. وعلى مدار مسيرة تطورها، أسست شركة السلام أو استحوذت على العديد من الشركات الرائدة في منطقة الشرق الأوسط. وتتوزع الأنشطة التي تنفذها الشركة على مجموعة واسعة من الشركات، بما في ذلك تلك العاملة في قطاع البيع بالتجزئة والتوزيع، والتكنولوجيا، والنفط والغاز، والمقاولات والتجارة، والعقارات.

إن موظفي الشركة هم عمادها والقوة التي تدفعها إلى الأمام. ولذلك، فإن استقطاب الأفراد الموهوبين واستبقائهم وتطوير مهاراتهم هو واحد من أهدافنا الأساسية. وتضم الشركة فريق عمل متفان يسترشد طريقه برؤىً ومعرفة هي نتائج مسيرة حافلة من الريادة، والتي ما انفكت تتطور خلال ستة عقود من التوسع القوي. ولذلك، فإن نجاحنا هو نتيجة مباشرة لالتزام موظفينا وتفانيهم.

شركة السلام مدرجة في بورصة قطر منذ عام 2002، وهي شركة تتمتع بالحصافة المالية، وتسترشد بقيم مشتركة وعميقة من جهة، ومنهجية انتقائية ومنضبطة للاستثمار في أصولها الكبيرة، وإدارتها وتوسيعها من جهة أخرى. لقد مكننا نهجنا الذكي من التعامل بنجاح مع العديد من فترات الركود الاقتصادي، واغتنام الفرص المربحة خلال فترات النمو الأكثر ملاءمة.

ومن خلال الالتزام الدائم بهويتنا الأساسية، فإننا نسعى لكي يكون لنا قصب السبق في استشراف إمكانات الشركات الجديدة، واكتشاف القدرات التي يتمتع بها موظفونا والبناء عليها وأن نكون الأفضل في تطوير هذه الشركات والموظفين وتمكينهم. ونتيجة لذلك، تفتخر شركة السلام بسجلها اللافت في مجال تأسيس شركات مبتكرة جديدة، إلى جانب سمعتها الواسعة بوصفها وجهة مفضلة للموظفين، والأداء المتميز، والموثوقية الكاملة ورضا العملاء.
وشركاونا العاملين
إن نجاح شركة السلام مدعوم بمنهجيتها واسعة النطاق والموحدة تجاه أنشطة الأعمال لديها، والتي تتمتع بالتنوع الأفقي والعمودي والجغرافي. ويكمن هدفنا الأساسي في ضمان تمتع مساهمينا بعائد مستدام وقوي على استثمارهم معنا. وينصب تركيز الشركة، التي يقودها فريق إدارة تنفيذية متمرس وعلى درجة عالية من الكفاءة، على تنفيذ استراتيجية استثمار مدفوعة بالإنجاز تهدف إلى تحقيق نمو مستدام وتعظيم العائد على الاستثمار.

لمزيد من المعلومات حول تاريخ شركة السلام، يرجى الضغط هنا.

leader briefing business people PJECLTE

الاستراتيجية المؤسسية

في سياق الفلسفة الرئيسية لشركة السلام العالمية والتي تقوم على تحقيق نمو مستدام وربحية مستمرة، ينصب التركيز الرئيس للاستراتيجية المؤسسية للشركة على الإدارة الفعالة لاستثماراتها الرأسمالية.

إن تنوع الاستثمارية هي أحد أبرز المسارات المُحققة للأرباح في الشركة، لذلك فإنها مصممة لتوفير حماية متعددة المستويات للمساهمين، وذلك من خلال تنويع الأعمال وتوزيعها جغرافيًا.

وتأخذ الاستراتيجية المؤسسية لدى الشركة الظروف الاقتصادية الحالية في الأسواق في الحسبان عند وضع مخصصات إستثمار  رأس المال، سواء داخل الشركات التابعة لها أو خارجها. وتلتزم الاستراتيجية المؤسسية بنموذج "المحفظة الاستثمارية"، الذي يهدف إلى تعظيم العائد على استثمار على المساهمين عبر تنفيذ استثمارات مباشرة وغير مباشرة.

 وتأخذ محفظتنا الاستثمارية المباشرة شكل حصص ملكية في شركات إقليمية واعدة، في حين تشتمل محفظتنا الاستثمارية غير المباشرة على أسهم ملكية عامة في أسواق أسهم محلية وإقليمية وعالمية. 

ينأى المركز المؤسسي عن التدخل في شؤون الإدارة اليومية للشركة وفي عملياتها، وعلاوة على ذلك، فإنه يتعامل معها كمستثمر وليس كمشغل. ويعمل المركز المؤسسي في الشركة واضعًا نصب عينيه تحقيق مصلحة المساهمين، الذين يكلفون مسؤولي الشركة التنفيذيين ومديريها بصياغة وإدارة "استراتيجية الشركة" التي تحقق غاية الشركة ورؤيتها.

صُممت استراتيجيتنا المؤسسية بطريقة تتيح لنا تحديد الأهداف المالية وتزويد الشركة بالأدوات والدعم اللازم لتمكينها من تحقيق أهدافها الخاصة بالإيرادات، وكذلك تمكين مركزها المؤسسي من استثمار رأس المال المتاح أو إعادة استثمار بحكمة.

لمزيد من المعلومات حول استراتيجية الاستثمار بشركة السلام العالمية، الرجاء الضغط هنا.

Corporate Strategy Graphic chart

Hands of Five Businessman Holding Wooden Blocks

هيكل الشركة

تواصل شركة السلام العالمية للاستثمار مسيرتها الطموحة مسترشدة بخبرات وحكمة مجلس إدارة متنوع وعلى درجة عالية من التفاني والتمكن والحكمة تضمن أن تظل الشركة وفية لمساهميها وعند مستوى طموحهم.

يقود مجلس إدارة الشركة رئيسه السيد عيسى عبدالسلام أبو عيسى، ونائب الرئيس السيد حسام عبدالسلام أبو عيسى، والرئيس التنفيذي السيد عبدالسلام عيسى أبو عيسى، ويتألف المجلس من فريق متنوع يتمتع بخبرات واسعة في شتى قطاعات الأعمال.

يتولى مجلس الإدارة المسؤولية عن وضع الأهداف الرئيسة للشركة، ويتبع له إداريًا مجموعة من كبار المديرين الثقات، بمن فيهم المديرون التنفيذيون، والمديرون العامون، الذين يتولون مسؤولية تحقيق مستوى الأداء الأمثل في كافة الإدارات والشركات.

 تتبنى شركة السلام العالمية منهجية تقدمية وحديثة تجاه هيكلها الاستراتيجي، الذي يضم مكونين رئيسين، هما: المركز المؤسسي وأنشطة الأعمال الأربعة الرئيسة، وهي: تجارة التجزئة والتوزيع، والتعاقد والتجارة، وقطاع العقارات والاستثمار. وبشكل عام، ينصب تركيز استراتيجيتنا الاستثمارية بشكل كامل على تعظيم العائد على استثمار المساهمين.

للاطلاع على قائمة أعضاء مجلس إدارة الشركة وكبار المديرين فيها، يرجى الضغط هنا.

[ملاحظة: هل يمكن إدراج صورة للهيكل التنظيمي للشركة هنا؟ - بانتظار الوثيقة]

Company Structure

Business Teamwork

أرقام مهمة

عمر الشركة 67 عاماً
 

في العام 1952، أسس سلام عبدالسلام محمد أبو عيسى شركة السلام.

الطرح العام: 1998
 

الطرح العام: 2005: باتت شركة السلام أول شركة عائلية تُدرج في بورصة قطر وذلك في عام 1998، واستكملت كافة أنشطة الدمج والاستحواذ بحلول عام 2005.

4 قطاعات أعمال
 

ينصب تركيز شركة السلام على 4 قطاعات أعمال أساسية، هي: تجارة التجزئة والتوزيع، والتعاقد والتجارة، وقطاع العقارات، والاستثمار.

4000 موظف
 

يبلغ عدد موظفي شركة السلام نحو 4000 موظف، يتوزعون على كافة الشركات التابعة لها.

5.41 مليار ريال قطري حجم الأصول
 

في عام 2017، بلغ حجم أصول شركة السلام 5.41 مليار ريال قطري.

BOD EXECUTIVES AND MDS

مجلس الإدارة،
والمديرون التنفيذيون
والأعضاء المنتدبون

تاريخنا

أبرز الفترات في مسيرة شركة السلام العالمية للاستثمار

١٩٥٢ إلى ١٩٨٢

تأسيس متجر متعدد الأقسام والتوسع في المنطقة

Mask-Group-11 Mask_Group_61

١٩٨٣ إلى ٢٠٠٢

تنويع أنشطة أعمال الشركة

Mask-Group-68

٢٠٠٢ إلى ٢٠٠٨

الطرح العام الأولي والتوسع الأفقي والعمودي للمجموعة

Mask-Group-67 Mask_Group_72

٢٠١٧ إلى ٢٠٠٥

التركيز على قطاع العقارات والرقمنة وإنشاء أقسام كبرى في الشركات الأخرى

أصول الشركة

تتميز مجموعة الشركات التابعة لشركة السلام العالمية بمكانتها الراسخة في السوق وخبرتها الواسعة باتساع صحراء هذه البلاد الشامخة. بدأت مسيرة الشركة عندما تأسس "استوديو السلام" على يد الراحل السيد عبد السلام محمد أبو عيسى، المصوّر ورجل الأعمال الطموح الذي غادر مسقط رأسه في فلسطين من أجل البحث عن فرص أفضل في منطقة الخليج العربي.

عند وصول السيد عبد السلام محمد أبو عيسى للعمل في حقول النفط خارج مدينة الدوحة في العام 1950، أحضر معه كاميرات كانت تُشاهد لأول مرة في دولة قطر. والأهم من ذلك، فقد كان يتمتع بموهبة متأصلة تكمن في التقاط صور تعكس جوهر الأرض وشخصية أهلها بطريقة فريدة ومبتكرة.

في ذلك الوقت، كانت حرفة التصوير شيئًا جديدًا بالكامل في قطر، واستحوذت الصور التي التقطها على إعجاب القطريين. وأثار هذا اهتمام سمو أمير البلاد في ذلك الوقت سمو الشيخ علي بن عبدالله آل ثاني رحمه الله، الذي طلب من السيد عبد السلام محمد أبو عيسى التقاط سلسلة من الصور الشخصية لأفراد العائلة المالكة، وسمح له بحرية التنقل في أرجاء الدولة لالتقاط الصور.

يعود التاريخ التجاري لشركة السلام كمؤسسة إلى العام 1952، عندما افتتح السيد عبد السلام أبو عيسى "استوديو السلام"، وهو أول استوديو تصوير وتظهير للأفلام في الدوحة. وفي عام 1954، حوّل المطعم المجاور له إلى محل لبيع الهدايا، وأعاد تسمية المؤسسة الجديدة لتحمل اسمل "استوديو ومحلات السلام".

وكانت تلك بداية مسيرة الازدهار، إذ شهدت المؤسسة توسعًا وتطورًا لتصبح ما هي عليه اليوم "شركة السلام العالمية للاستثمار المحدودة". وعلى الرغم من كونها شركة قطرية عامه متقدمة، إلا أنها لم تنس بدايتها البسيطة، حيث بدأت كمشروع عائلي بُني على الشغف الذي كان يتمتع به السيد عبد السلام أبو عيسى وعلى نزاهته وعمله الدؤوب، إلى جانب الجهود التي بذلتها الأجيال التي تلته.